image-slider
image-slider

كونكورد تمزج بين الاناقة الملاحية والترف

تتألق ساعة Mariner Lady Caramel الرائعة الجديدة من كونكورد بمزايا التصاميم السابقة، لا سيما في ما يخص الزوايا الانيقة والجوانب الجذّابة، لكنها تختلف عنها من خلال مزيجها الاخآذ بين اللون البني الكاراميل والذهب الزهري المستوحى من التلذذ المترف بطعم الكاراميل القشدية اللذيذة.

وكانت ساعة CONCORD Mariner رائدة في قطاع الأناقة الرياضية عند إطلاقها في العام 1980، ثم تم تحديثها في العام 2014 بحيث بات تصميمها أقل سماكة وبلمسة عصرية أكثر.  وبالفعل، تجسّد هذه المجموعة الايقونية جوهر الحياة البحرية، مع ما تتسم به من خطوط سلسة وأناقة رياضية تتلاءم تماماً مع أسلوب يومي مريح وراقٍ في الوقت عينه.

في العام 2018، تقدّم كونكورد مزيجاً مميزاً من الاناقة الجذّابة والاسلوب الراقي المريح – الاكسسوار المثالي لمظهر عصري ملفت للنظر، والذي يمكن إرتداؤه داخل المنزل في مدينة عصرية مزدحمة كما وخلال التمتع برحلة شيّقة على متن يخت فاخر.

صُنعت العلبة الحاضنة بقطر يبلغ 30 ملم من الفولاذ المقاوم للصدأ مع عناصر من الذهب الزهري عيار 18 قيراطاً، وهي ترتبط بسوار ذي حلقات ومشبك قابل للإمتداد مع أزرار تحكّم. أما الميناء، فهو يتسم بلونه البني الكاراميل ويزدان بثمانية أحجار من الألماس كما وطبع متميّز لنمط مربعات، بما يوفر الخلفية المثالية لعقارب الساعات، الدقائق والثواني المطلية بالروديوم ونافذة التاريخ الموجودة عند علامة الساعة 3.

يجمع هذا النموذج- المميز بإطاره ذي الجوانب الـ12 ونقش Wind Rose على الجهة الخلفية- بين الاسلوب المميز، الاناقة والرقي من جهة والسمات العملية التي توفرها ساعة رياضية ملائمة للملاحة من جهة أخرى، مع الإشارة إلى أنها مزوّدة بكريستال صفيري معالج بطبقة مضادة للإنعكاس كما انها مقاومة لتسرّب المياه حتى عمق 50 متراً.

في النهاية، هل تحلو الحياة دون القليل من الترف؟